دعاء من رزق بمولود ابن عثيمين جاء في كتاب الأذكار للإمام النووي رحمه الله، قال: يستحبّ تهنئة مبروك المولود له، قال أصحابنا: ويستحب أن يهنأ بما جاء عن الحسن البصري رحمه الله، أنه علّم إنساناً التهنئة فقال: قل بارك الله لك في الموهوب لك، وشكرت الواهب، وبلغ أشدّه، ورزقت برّه. ويستحبّ أن يردّ على المهنّئ فيقول: بارك الله لك، وبارك عليك، أو جزاك الله خيراً ورزقك مثله، أو أجزل ثوابك، ونحو هذا. قال: ( بارك الله لك في الموهوب لك وشكرت الواهب وبلغ أشدّه ورزقت بره)، ويردّ عليه المهنّأ فيقول : ( بارك الله لك وبارك عليك وجزاك الله خيرا ورزقك الله مثله وأجزل ثوابك) كما أورده سعيد بن علي بن وهف القحطاني، الشيخ القحطاني في (حصن المسلم)