السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


بسم الله الرحمن الرحيم



الله أكبر!..ماذا تركت للنساء؟


روضة النساء، وضرة الشمس..علوا وشموخا..تعجن وتسقي وتسوس..إنه تمام التبعل، وكمال المعاشرة. كانت فقيرة، لكنها لا تحصي ولا تذر، تنفق في السراء والضراء، إنها الصالحة العفيفة الصابرة أسماء بنت أبي بكر رضي الله عنهما.
أخرج مسلم من حديث أسماء بنت أبي بكر قالت: " تزوجني الزبير وما له في الأرض من مال ولا مملوك ولا شيء غير فرسه، قالت: فكنت أعلف فرسه، وأكفيه مؤنته، وأسوسه، وأدق النوى لناضحه، وأعلفه، وأستقي الماء، وأخرز غربه، وأعجن.. وكنت أنقل النوى من أرض الزبير التي أقطعه رسول الله صلى الله عليه وسلم على رأسي، وهي على ثلثي فرسخ "
أيتها المسلمة: التقرب إلى الله جل وعلا بخدمة الزوج مفتاح البر والتقوى..ودونك الصالحة أسماء رضي الله عنها.